اخبار عاجلة

الشعبة البرلمانية الإماراتية أمام البرلمان العربي:الاعتراف الأمريكي بالقدس عاصمة لإسرائيل يهدد السلم والأمن الدوليين

  • Tuesday, Dec 12 2017
الشعبة البرلمانية الإماراتية أمام البرلمان العربي:الاعتراف الأمريكي بالقدس عاصمة لإسرائيل يهدد السلم والأمن الدوليين
 
أكدت الشعبة البرلمانية للمجلس الوطني الاتحادي خلال مشاركتها في الجلسة الطارئة للبرلمان العربي، التي عقدت اليوم الاثنين الموافق 11 ديسمبر2017 بمقر الأمانة العامة للجامعة العربية في القاهرة بجمهورية مصر العربية، لبحث تداعيات قرار الولايات المتحدة الأمريكية الاعتراف بمدينة القدس المحتلة عاصمة لإسرائيل، ونقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى مدينة القدس المحتلة، أن هذا القرار وهذه الخطوة الأمريكية تهدد السلم والأمن الدوليين من منطلق أن القدس لا تخص العرب فقط وإنما تخص العالم الإسلامي بأسره، ولا يمكن أن تستأثر بها إسرائيل بزيفها وادعاءاتها، الأمر الذي قد ينجم عنه صراعا عنيفا بين حضارات العالم الأساسية. وأشارت الشعبة إلى أن هذا القرار يمثل تحديا صارخا لأسس ومبادىء القانون الدولي التي تعتبر كل الإجراءات والقوانين لدولة الاحتلال التي من شأنها تغيير الوضع القانوني والتاريخي لمدينة القدس الشرقية ومقدساتها وهويتها وتركيبتها الديموغرافية لاغية وباطلة، كما أنه يناقض قرارات مجلس الأمن الدولي التي أكدت على عدم المساس بوضعية القدس. وضم وفد الشعبة البرلمانية الإماراتية في عضويته أعضاء المجلس الوطني الاتحادي سعادة كل من: خالد علي بن زايد الفلاسي رئيس لجنة الشؤون الاقتصادية والمالية، وجاسم عبدالله النقبي عضو لجنة الشؤون التشريعية والقانونية وحقوق الإنسان، ومحمد أحمد اليماحي عضو لجنة الشؤون الخارجية والسياسية والأمن القومي، وعائشة سالم بن سمنوه عضوة لجنة الشؤون الاجتماعية والثقافية والمرأة والشباب، بالبرلمان العربي.
 
كتب: عمار شريف

التعليقات

(*) يرجى ادخال جميع البيانات.