اخبار عاجلة

(أتوبيس دوت كوم ) يواصل رحلاته التعليمية بمحافظة البحيرة

  • Thursday, Apr 21 2016

صرحت الدكتورة هالة أبو علي الأمين العام للمجلس القومي للطفولة والأمومة ؛ أن الحافلة التثقيفية ( أتوبيس دوت كوم ) تواصل جولتها التعليمية التثقيفية تحت شعار "عقلك ينور مع إستخدامك لإنترنت آمن ...حياتك تتطور" حيث وصلت إلي محافظة البحيرة ؛ لزيارة عدد من المدارس بالمحافظة بهدف تقديم إمكانية استخدام الحاسب الآلي للطلبة والطالبات في المدارس والدخول إلي شبكة الإنترنت بطريقة آمنة ، ونشر الوعي لدي الأطفال والمتعاملين معهم في المحافظة بأهمية إستخدام تكنولوجيا المعلومات ، والإستخدام الآمن للإنترنت وثقافة المعلومات لمواكبة التطور ، والحد من مخاطر التكنولوجيا والحفاظ علي قيم مجتمعنا المصري .

وقالت الأمين العام للمجلس إن الجولة تضمنت رفع الوعي لدي الأطفال بالمدارس وأسرهم باستخدام خط نجدة الطفل 16000 كآلية للحماية من جرائم الإنترنت ، وكذلك بناء قدرات المدرسين علي كيفية تعزيز حق الأطفال في الوصول للمعلومات مع توفير الحماية لهم ، ورفع الوعي بحقوق الطفل .

وأكدت الدكتورة هالة أبو علي الأمين العام للمجلس  أن الزيارة استهدفت توعية 240 طالب وطالبة بقضايا الطفولة والأمومة ، وتعليمهم المهارات الأساسية لإستخدام الحاسب الآلي ، والإتصال بالإنترنت بالإضافة الي صقل المهارات العملية لديهم من خلال فريق من الباحثين المتطوعين  للتوعية بالقضايا التى تمثل أولويات عمل المجلس ومن أهمها برنامج مبادرة تعليم  البنات ، وتسرب الأطفال من التعليم ، وحماية الأطفال من مخاطر الإدمان ، والحد من عمل الأطفال ، والإهتمام بالطفولة المبكرة ، والأطفال ذوى الإعاقة ، والحد من الفقر ، والإهتمام بصحة المراهقين ، والحد من الإتجار بالبشر وخاصه الأطفال ، والحد من زواج القاصرات ، وبرنامج حقوق الطفل والأسرة ، ولجان حماية الطفولة فى جميع المحافظات ، مضيفة أنه تم تقديم برنامجاُ شاملا لتحقيق تكافؤ فرص إتاحة تكنولوجيا المعلومات بين الأطفال وأسرهم في المجتمعات النائية والمهمشة و المناطق الحضرية .

قام باستقبال الحافلة التثقيفية (أتوبيس دوت كوم ) اللواء أحمد سليمان خليل نائب مجلس الشعب ، ورئيس مجلس ومدينة كوم حمادة ، وممثلو الإدارة التعليمية بالمحافظة ، وذلك في إطار برنامج " الإستخدام الآمن للإنترنت وتكنولوجيا المعلومات " الذي ينفذه المجلس القومي للطفولة والأمومة بالتعاون مع وزارة الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات والعديد من الشركاء .  

كتبت: إيمان عامر

التعليقات

(*) يرجى ادخال جميع البيانات.