اخبار عاجلة

رئيس جمعية المرأة و التنمية: مشاركة سيدات مصر في إعداد الدستور تجربة فريدة من نوعها

  • Sunday, Dec 13 2015

أكدت عايدة نور الدين ؛ رئيس جمعية المرأة و التنمية بالاسكندرية ؛ على أهمية وضرورة دعم مواد المرأة بالدستور ؛ وأثنت على نجاح عدد كبير من المرشحات في الانتخابات البرلمانية ووصولهن إلى عضوية مجلس النواب.
وقالت خلال الجلسة الافتتاحية لحملة ائتلاف دعم مواد المرأة في الدستور المصري في إطار  حملة الـ 16 يوم لمناهضة العنف ضد المرأة والتي يتبناها مركز وسائل الاتصال من أجل التنمية (أكت) ومؤسسة كرامة "
أبارك لمصر على وجودكم وعلى وجود هذا العدد الكبير من النساء لأول مرة فى تاريخ البرلمانات المصرية ؛ ونأمل الا نعمل على مشكلة العنف ضد المرأه فقط ؛ ولكن كل المشاكل التي تمس المرأه فى المجتمع المصري .
واشارت أنه
لدينا 19 مادة في الدستور عن المرأة المصرية ؛ وهي مواد لدعم المرأه وحمايتها ؛ وهذه المواد لم تأت من فراغ بل تم العمل عليها من خلال التحالفات والمنظمات النسوية والبرلمانيات ايضا شاركونا في هذه المواد ولجنة الحوار المجتمعي و المجلس القومى للمرأة
واكدت أن مشاركة سيدات مصر في إعداد الدستوركانت تجربة فريدة من نوعها ؛ وتم عرضها في الدول العربية ؛ وكيف تم الضغط على لجنة صياغة الدستور من خلال اللقاءات التوعوية التي جابت جميع محافظات مصر ليخرج الدستور بهذا الشكل والذي سيمكنا من عمل القوانين التي لا تخالفه.
وتوجهت خلال اللقاء بالحديث إلى نائبات البرلمان الجدد قائلة سنكون مساعدين لكم وقد بدأنا عن طريق جمعية المرأة والتنمية بالاسكندرية بالفعل بدراسة لمواد الدستور وخرجنا منها بعدد  21 قانون ؛ و بعض هذه القوانين موجود لها افكار مشاريع جاهزة وستعرض عليكم ؛ لأننا لا نريد القانون الفوقي الذي نجبر عليه بل نريد قانون أساسه القاعدة الشعبية يلبي بالفعل احتياجات النساء ؛ حتى لا نجد بعد ذلك فجوة بين النص والتطبيق .
و قالت: أتمنى من جميع المشاركين سواء نائبات البرلمان ورؤساء الجمعيات الاهلية الخاصة بالمرأه أن يكونوا يدا واحدة للعمل من أجل الأسرة المصرية التي هي أساس المجتمع

كتب: أحمد رضا

التعليقات

(*) يرجى ادخال جميع البيانات.